أخبار هامة

ghetelenab

نقل الدكتور عصام الكردى القائم بتسير أعمال جامعة الإسكندرية، شكر قائد المنطقة الشمالية إلى جامعة الاسكندرية على الجهود المبذولة بمنطقة غيط العنب لإعداد التصميمات الإنشائية والهندسية وتنظيم القوافل العلاجية وإجراء العمليات الجراحية والكشف الطبى هناك وقدم د. الكردى الشكر إلى الكليات المشاركة فى تنظيم هذه القوافل برئاسة الدكتور عبد المنعم فوزى رئيس لجنة خدمة المجتمع والقوافل الطبية بالجامعة وأضاف أن الجامعة ستوجه قافلة طبية إلى منطقة العامرية فى 7 أكتوبر القادم لخدمة أهالى المنطقة .

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس جامعة الاسكندرية في جلسته المنعقدة أمس الثلاثـاء الموافق 27 سبتمبر 2016 برئاســـة الدكتور عصام الكردى القائم بتسيير أعمال جامعة الاسكندرية.
 
كما قدم مجلس الجامعة الشكر ونقل الشكر من المجلس الأعلى للجامعات إلـى أ.د. رشدى زهران رئيس الجامعة السابق على فترة عمله لخدمة جامعة الإسكندرية والنهوض بها .
 
وأكد على ضرورة تواجد أعضاء هيئة التدريس بين الطلاب فى الكليات ومتابعة الدراسة والأنشطة الطلابية وذلك منذ بداية العام الدراسى .

أكد الدكتور صديق عبد السلام، نائب رئيس جامعة الاسكندرية للدراسات العليا والبحوث أن الجامعة بدأت فى اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو تنفيذ مبادرتها فى مواجهة ظاهرة الانتحال العلمى ومنع حدوثه ، وأوضح أن الخطوة الأساسية نحو مواجهة هذه الظاهرة هى التعريف به وبمخاطر الوقوع فيه من خلال تنظيم سلسلة حملات توعية وورش عمل لجميع الأطراف المعنية وتشمل أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة وطلاب الدراسات العليا مشيراً إلى أن 90% من حالات الانتحال العلمى تقع نتيجة عدم معرفة القواعد والقوانين الحاكمة ، وأضاف أن هذه التجربة الرائدة ستكون نموذجاً يحتذى ويمكن تطبيقها فى باقى الجامعات المصرية ، جاء ذلك خلال إجتماعه بمجلس الدراسات العليا والبحوث أمس ، وفى هذا الشأن قرر المجلس تشكيل لجنة من الخبراء بالجامعة فى هذا الموضوع تتولى التعريف بالانتحال العلمى ووضع القواعد والآليات اللازمة لمواجهة هذه الظاهرة وتحديد العقوبات المناسبة فى حال حدوثه ، كما تتولى وضع مقرر دراسى إجبارى لطلاب الماجستير والدكتوراه عن الانتحال العلمى يدرس لهم فى بداية دراستهم ، ومن ناحية أخرى ألقى الدكتور مصطفى النجار وكيل كلية العلوم محاضرة خلال انعقاد المجلس عن هذه الظاهرة استعرض فيها التعريف بالمشكلة ومخاطرها وأنواع الانتحال العلمى وطرق اكتشافه وكيفية تجنبه .

 universitybuilding

 

 

تعلن جامعة الإسكندرية عن الوظائف الشاغرة الموضحة بعد وذلك للسادة العاملين بالجامعة المثبتين على وظائف دائمة بموازنة الجامعة وحصلوا على مؤهلات أعلى أثناء الخدمة وذلك فى ضوء نص المادة ( 76) من قانون الخدمة المدنية  رقم 81 لسنة 2016 والمادة (189) من اللائحة التنفيذية للقانون على النحو التالى :

م

المسمى الوظيفى

المجموعة النوعية

الدرجة

شروط شغل الوظيفة

الاحتياج

 

1

 

 

أخصائى حسابات وموازنة ثالث

التمويل والمحاسبة

 

الثالثة  ج

مؤهل دراسى تجارى عال مناسب لمجال العمل

10

 

2

 

أخصائى مشتريات ومخازن ثالث

التمويل والمحاسبة

 

الثالثة  ج

مؤهل دراسى تجارى عال مناسب لمجال العمل

5

 

3

أخصائى شئون تعليم ثالث

التعليم

 

الثالثة  ج

مؤهل دراسى عال مناسب لمجال العمل

5

 

4

أخصائى شئون عاملين ثالث

التنمية الادارية

 

الثالثة  ج

مؤهل دراسى عال مناسب لمجال العمل    

2

 

5

 

أخصائى شئون هيئة تدريس ثالث

التنمية الادارية

 

الثالثة  ج

مؤهل دراسى عال مناسب لمجال العمل

1

 

وسيتم ترتيب المتقدمين طبقا للقواعد والمعايير التالية  :

  1. الأعلى مؤهلا
  2. الأعلى فى التقدير
  3. الأقدم فى التخرج
  4. الأكبر سنًا

يشترط فى التقدم لشغل أحدى تلك الوظائف

  • أن يتقدم لوظيفة واحدة من الوظائف الموضحة التى تحتاجها الجهة .
  • موافقة جهة العمل صراحة على إعادة التعيين فى أدنى الدرجات .
  • أفادة من جهة العمل بعدم طلب التعيين فى الوظيفة التى ستخلو لمدة ثلاث سنوات .
  • أن يكون المتقدم قائما بالعمل فعليًا عند التقدم بطلب إعادة التعيين .
  • ألا يكون قد وقع عليه أى جزاء تأديبى .

تاريخ بداية الإعلان  20 اغسطس 2019 ولمدة خمسة عشرة يومًا.

environ

أشار الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية إلى أن مصر تلتزم بالعمل على تحقيق التنمية المستدامة، وذلك تماشيًا مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، والمساهمة بشكل فعال في حل القضايا العالمية ومنها الفقر والجوع والاسراف في استهلاك الطاقة، وتقديم أفضل النظم التعليمية وأفضل اساليب الرعاية الصحية والحفاظ على البيئة. جاء ذلك خلال افتتاح اعمال الملتقى البيئي الثامن الذي ينظمه قطـاع خدمة المجتمع وتنمية البيئـة جامعـة الإسكندرية تحت عنوان " المدن الخضراء المستدامة" بالتعاون مع وزارة الدولة لشئون البيئة وتستمر اعماله لمدة يومان.


واوضح رئيس جامعة الإسكندرية أن الملتقى يهدف إلى تبادل الخبرات بين باحثين جامعة الاسكندرية عن العناصر والأهداف الاستراتيجية للمدن الخضراء المستدامة، وأضاف انه سيقام على هامش فعاليات الملتقى الاحتفال بيوم الارض العالمي بكلية العلوم يوم "السبت" المقبل، وتتضمن الاحتفالية موضوع البصمة البيئية، بالإضافة إلى مجموعة من الأنشطة.


وقال إن وزارة البيئة تبذل جهودا كبيرة لتحقيق التنمية المستدامة، مشيرا الى ان الاقتصاد الاخضر يعد أحد آليات تحقيق التنمية المستدامة

واشار إلى اهمية تشجيع التحول نحو الصناعات رشيدة الاستهلاك للموارد الطبيعية والطاقة والمياه، بالإضافة إلى تشجيع الانتاج الصناعي الافضل

وأكدت المهندسة هدى مصطفى رئيس الادارة المركزية لإقليم غرب الدلتا وكيل وزارة البيئة بالإسكندرية في الكلمة التي القتها نيابة عن وزير البيئة الدكتور خالد فهمي ان انعقاد مثل هذا الملتقى البيئي يمثل اضافة جديدة في البحث العلمي في هذا المجال، ويعتبر هذا الملتقى البيئي فرصة عظيمة لمناقشة التحديات البيئية التي تواجه بلادنا

وقالت إن تحقيق التنمية المستدامة يقتضي اتباع نمط اقتصادي جديد يعمل على ضمان تحقيق التوازن والدمج بين الابعاد الثلاثية للتنمية المستدامة، وقالت ان تشجيع العمارة المستدامة وترشيد اساليب البناء واستهلاك الطاقة والتي تعد احد الركائز التي تعتمد عليها نجاح التنمية المستدامة في المجتمع، وطالبت بإعادة توزيع الخريطة الصناعية لمصر وتوطين الصناعات بالمدن الجديدة، والتوسع في دعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة في مجال البيئة، واعادة استخدام المياه والتحكم في التلوث الصناعي

وقال عميد كلية العلوم جامعة الإسكندرية الدكتور علاء رمضان إن الملتقى يهدف إلى تقديم افضل النظم التعليمية واساليب الرعاية الصحية، والمحافظة على البيئة

وأضاف أن الملتقى سيتضمن الاحتفال باليوبيل الماسي للجامعة من منظور قطاع خدمة المجتمع ولوجستيات الإسكان الزراعي "مدن المستقبل"، والصحة البيئية وتفعيل استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة في التنمية الحضرية المستدامة ودور الاقتصاد الأخضر في التنمية المستدامة ويصاحب الفاعليات معرض للوحدات ذات الطابع الخاص ومعرض للمشروعات

وأضاف الدكتور صبحي سلام وكيل كلية الزراعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة مقرر الملتقى انه سيتم خلال فعاليات المؤتمر مناقشة الآليات التي من شأنها تحفيز مبادئ المدن الخضراء بالتعاون مع الوزارات المختلفة ذات الصلة لتعميم هذا التصور وايجاد الآليات اللازمة لتفعيله بالتنسيق مع كافة الجهات الحكومية والخاصة

ويعقد الملتقى والذي تستمر فعالياته ليومين تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليـم العالي والبحث العلمي والدكتور خالد فهمي وزير البيئة والدكتور عبد المنعم محمد البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الدكتور عصام الكردي رئيس جامعة الإسكندرية

تحت رعاية الأستاذ الدكتور رشدى زهران رئيس جامعة الاسكندرية تبدأ فى العاشرة من صباح الخميس 31 مارس الجارى فعاليات يوم العلم الذى تنظمه أكاديمية الشباب المصرية للعلوم بجامعة الاسكندرية بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا وذلك بقاعة مؤتمرات مجمع الأنشطة الطلابية بالمدينة الجامعية بسموحة .


وأشار أ.د هشام جابر نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب إلى أن هذه الفعاليات تأتى فى إطار حرص الجامعة على نشر ثقافة العلوم والتكنولوجيا والابتكار وتشجيع الشباب على المشاركة فى المؤتمرات العلمية وإجراء البحوث ونشرها فى الدوريات العلمية المحلية والعالمية ، وأوضح أن أعضاء هيئة التدريس وطلاب الجامعة سيعرضون خلال الجلسات العلمية بعض الأبحاث الحديثة التى أجروها فى عديد من التخصصات العلمية منها الطب والصيدلة والعلوم والزراعة والهندسة بالاضافة لملصقات تتضمن مستخلصات بحثية أجراها طلاب جامعة الاسكندرية .


وأكد أ.د محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا على اهتمام الأكاديمية بتقديم كل الدعم لبرنامج نشر الثقافة العلمية بين الشباب من خلال التعاون بين الجامعة وأكاديمية الشباب المصرية للعلوم موضحاً أن أكاديمية الشباب من برامج أكاديمية البحث العلمى التى تهدف إلى تمكين شباب الباحثين وإتاحة الفرصة لهم للمشاركة بدور حيوى وفعال فى منظومة العلوم والتكنولوجيا المصرية ، وخاصة ربط البحث العلمى بالمجتمع والعمل على دعم البرامج التى تسهم فى نشر ثقافة العلوم والتكنولوجيا مع التركيز على دور العلم ووسائل المعرفة مثل بنك المعرفة فى تنمية الابتكار وبناء الحضارات الحديثة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة .
ومن جانبه أوضح د. جاسر الحسين بمدينة الأبحاث العلمية وعضو أكاديمية الشباب وعضو اللجنة المنظمة أن هذه الفعاليات تهدف إلى تنمية حب العلم والابتكار لدى طلاب الجامعات المصرية وكذلك استثارة همم الشباب المصرى للمساهمة فى بناء مصر الحديثة باتباع الأساليب العلمية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة إلى جانب وجود محاضرة تعريفية بامكانيات بنك المعرفة المصرى الذى تم إطلاقه مؤخراً لاتاحة مصادر المعلومات والدوريات العلمية الدولية لكل أفراد المجتمع ضمن المبادرة الرئاسية مجتمع يتعلم ويفكر ويبتكر والتى أطلقتها مؤسسة الرئاسة والمجلس الاستشارى للتعليم والبحث العلمى استجابة لمطالب أكاديمية الشباب المصرية نحو الاستثمار فى بناء عقل وشخصية الانسان المصرى إلى جانب تنشيط عمل اللجان العلمية باتحادات الطلاب بالجامعات وتشجيعهم للمشاركة فى تنظيم الفاعليات العلمية داخل الجامعة .
وذكرت د. داليا حمدى بكلية الصيدلة جامعة الاسكندرية وعضو أكاديمية الشباب المصرية وعضو اللجنة المنظمة أن البرنامج يضم مجموعة من المحاضرات لنخبة من العلماء الشباب والأساتذة يقومون فيها بعرض الموضوعات والأنشطة العلمية المختلفة التى تبرز دور العلم فى حل المشكلات والتحديات المختلفة التى تواجه المجتمع المصرى إلى جانب أنه لأول مرة سوف يقوم الطلبة بأنفسهم بالمشاركة فى استعراض بعض الأنشطة العلمية والبحثية التى يقومون بها وخاصة التى حصلوا بها على جوائز دولية أو تم نشرها فى مؤتمرات علمية مضيفة أن هذا اليوم سوف يصبح نواة لسلسلة من اللقاءات العلمية مع طلاب الجامعات المصرية ودعوة علماء آخرين من الذين تزخر بهم الجامعات المصرية للمشاركة فى تلك الفعاليات .